الجمعة، يونيو 27، 2008

واااااااااااااااااااااااسع لحضرة الشاويش

الشاويش عطية.. هو بحلاوته!
كتب :نصر رأفت
أخبار النجوم


بوجه شرير وقلب طفل بريء، لحق كمساري السكة الحديد رياض القصبجي بقطار الفن بعد أن قدم استقالته من وظيفته واحترف التمثيل رغم أنها كانت مغامرة خطيرة في ذلك الوقت، تخلي عن وظيفته الميري التي تدر عليه دخلا ثابتا وعرف طريقه للتمثيل مع الفرق المسرحية، وقاسي من الفقر والحرمان كثيرا لدرجة أنه طلق زوجته الثالثة لأنها لم تستطع الصبر علي الجوع.. أحبه كل زملائه في الوسط الفني خاصة اسماعيل ياسين والريحاني ووصفته سيدة الشاشة بالسيد قشطة.. لكن حبه للتمثيل وغرامه بالكوميديا انتهي بمأساة.. فقد أصيب بالشلل وسقط علي الأرض أثناء تصوير فيلم' الخطايا'أمام عبدالحليم حافظ.. الشاويش عطية أضحكنا بأفلامه وأبكانا بمأساة حياته.

ملامحه الانسانية إلي حد كبير وطول قامته وضخامة جسده ووجهه العريض الحاد الخشن، كل هذه المواصفات حالت بينه وبين تمثيل دور الفتي الأول الذي طالما حلم بتمثيله وحتي عندما جاءته الفرصة لتقديم دور أحد الباشاوات كان الباشا في الأصل عربجيا.. وكان الدور يناقش قضية الباشاوات الذين اشتروا اللقب بأموالهم ليتحولوا من عربجية ونجارين وتجار وحدادين إلي باشاوات..
ووصفته فاتن حمامة في فيلم 'الاستاذة فاطمة' خلال مرافعتها أمام المحكمة 'بالسيد قشطة' الهاديء الوديع.. فبالرغم من ضخامة جثته وخشونة ملامحه التي هي أقرب إلي الشخصية الشريرة، وذلك عكس طبيعته في حياته العادية.. كان رياض محمود حسن القصبجي الشهير برياض القصبجي من الشخصيات التي لن نجد مثلها في هذا الزمن فقد قال عنه أصدقاؤه وأهله وجيرانه إنه كان طيب القلب بريئا كبراءة الأطفال، شديد الحنان وكثير العطف علي المحتاجين وهو عكس ما كانت تظهره الأفلام.
جاء في البيانات الموجودة في جواز سفره أن طوله 185 سنتيمترا وعيناه كانتا سوداوين وشعره وأسود وأنه ولد لأب مصري وأم مصرية.
وقد قدم رياض القصبجي أدوارا عديدة للسينما والمسرح ولكن شكله الضخم وملامحه الخشنة جعلت المخرجين يضعونه في قالب أدوار العصابات والشخصيات الشريرة أو الشخصيات الشعبية الكادحة من عمال وصنايعية وفلاحين وصعايدة أو دور صول الشرطة أو الشاويش عطية الذي قدمه في سلسلة أفلام مع اسماعيل ياسين والمخرج فطين عبدالوهاب وكان هذا الدور هو أشهر الأدوار التي قدمها في حياته علي الاطلاق ومنذ ذلك الوقت أطلق عليه جمهوره اسم 'الشاويش عطية


كمساري في قطار الفن

بدأ رياض القصبجي حياته 'كمساري' في السكة الحديد ولأنه كان يعشق الفن والتمثيل اشترك في جماعة التمثيل الخاصة بالسكة الحديد وأصبح عضوا بارزا فيها، ولكن هذه الجماعة لم ترض طموحه الفني لذلك ضحي بالوظيفة الحكومية ذات الراتب الثابت من أجل أن يتشرد مع الفرق المسرحية المتجولة في ربوع الصعيد.
وإلتحق بفرقة أحمد الشامي المسرحية وكان أول شرط للممثل المسرحي المتجول أن يقتني بطانية وحصيرة ومخدة! ولكن التمثيل لم ينقذه من الحاجة خصوصا أن مسرح الهواة لم يكن يسد جوع الممثلين.
وعمل رياض القصبجي مع عدد من نجوم عصره مثل جورج أبيض وفوزي الجزايرلي وعبدالرحمن رشدي كما أن رياض القصبجي اشترك في الأوبريت الغنائي 'العشرة الطيبة' الذي لحنه سيد درويش.
ولأن المسرح كان عائده المادي ضعيفا في ذلك الوقت فقد حاول رياض القصبجي أن يقدم أعمالا سينمائية وبالفعل اشتهر من خلال عمله بالسينما وعرف عنه تقديمه للأدوار الشريرة ولكنه سرعان ما انتقل إلي الكوميديا مع اسماعيل ياسين.
وكان شخصية 'الشاويش عطية' هي التي ارتبطت به بعد أن أداها عن جدارة من خلال تسعة أفلام بدأت بفيلم 'مغامرات اسماعيل ياسين' عام 1954 وانتهت بفيلم 'اسماعيل ياسين للبيع' عام 1958 مرورا بسبعة أفلام شهيرة هي 'اسماعيل ياسين في الجيش والبوليس وجنينة الحيوان والبوليس الحربي والاسطول ومستشفي المجانين واسماعيل ياسين يقابل ريا وسكينة' ولم يقتصر تعاون رياض القصبجي مع اسماعيل ياسين في الأفلام التي حملت اسم اسماعيل ياسين فقط، بل قدما معا 'ثنائيا كوميديا لايقل نجاحا في أفلام أخري منها 'علي بابا والأربعين حرامي' عام 1942 و'ليلة الدخلة' عام 1950 وفيلم 'الآنسة حنفي' عام 1954 وفيلم 'ابن حميدو' عام 1957 واشترك فيه نخبة من أروع نجوم السينما المصرية مثل هند رستم وأحمد رمزي وزينات صدقي وعبدالفتاح القصري وكانت آخر أفلام رياض القصبجي مع اسماعيل ياسين فيلم 'لوكاندة المفاجآت' عام 1959 وبعد هذا الفيلم لم يشارك القصبجي سوي في ثلاثة أفلام أخري بعيدا عن اسماعيل ياسين وقبل وفاته عام .1963

أمضي القصبجي أكثر من أربعين عاما في التمثيل وسألوه عن أكثر الأدوار التي يعتز بها فقال إنه يعتز جدا بدور 'أبوالدبل' الذي رسمه له المخرج بركات في فيلم 'الواجب' ودور الشاويش عطية الذي رسمه له المخرج فطين عبدالوهاب.
وقد عمل القصبجي فترة من حياته مع نجيب الريحاني فمثل معه 'الدنيا لما تضحك' 'وحكم قراقوش' 'وقسمتي' و'الدنيا علي كف عفريت' واشترك أيضا مع اسماعيل ياسين في فرقته المسرحية أثناء عملها في موسم الصيف بالاسكندرية.
وعرف عن رياض القصبجي حبه الشديد لكل من اسماعيل ياسين ونجيب الريحاني وكان يري أن أعظم من قدموا أدوار الشر في السينما المصرية كانوا زكي رستم ومحمود المليجي وفريد شوقي.
أربع زوجات
وتزوج رياض القصبجي أربع مرات واحدي زوجاته كانت إيطالية الأصل وآخر زوجة له عاش معها حتي وفاته وأنجب منها ابنه الوحيد فتحي رياض القصبجي..
وقال عن زوجته:
'زوجتي سعاد أم ابني عاشت معي علي الحلوة والمرة وزوجة الممثل يجب أن تعد نفسها جيدا للأيام الحلوة والمرة'.
وقالت سعاد زوجة رياض القصبجي عن زوجها: 'زوجي لم يختلف معي أبدا وبرغم شكله وجسمه إلا أنه يحمل بين جنبيه قلب طفل صغير'.
وهذا الفنان العظيم الذي أفني حياته في الفن وعاش من أجل هذه المهنة التي ضحي بالوظيفة الحكومية ذات الراتب الثابت من أجلها عندما سألوه عما اذا كان يوافق علي عمل ابنه الوحيد فتحي في التمثيل رفض ذلك قائلا: 'ان التمثيل مهنة كلها شقاء وكانت أمنيته أن يلتحق ابنه بالكلية الحربية'.
فالشاويش عطية هو الشخصية التي أضحكتنا طويلا بجمودها وأبوالدبل الشخصية التي كان اسمها يبعث الرعب في قلوب جمهور سينما الترسو.. في ليلة من ليالي أكتوبر عام 1959 كان رياض القصبجي ساهرا مع أصدقائه يتسامرون في أحد الملاهي الليلية ويضحكون ويتحدثون عن المغامرات والذكريات، وبعد أن قضي سهرته التي لم يكن يعلم أنها الأخيرة من نوعها عاد إلي منزله سعيدا في منتصف الليل واستبدل ملابسه في حجرة نومه وخرج مسرعا نحو جهاز الراديو بعد أن طلب من زوجته أن تعد له فنجان القهوة وجلس بجانب الراديو يبحث بين المحطات عن صوت أم كلثوم التي يعشق سماعها ليلا وما أن التقطت أذناه صوتها الذهبي حتي توقفت أصابعه عن المفتاح وجلس ليسمعها مع زوجته سعاد التي كانت قد أحضرت له القهوة التي تناولها علي الفور ولم تمر سوي دقائق قليلة حاول خلالها النهوض واكتشف أنه لايستطيع الحركة حاول القيام من فوق الكرسي فسقط مرة أخري وبكي.

محنة الشاويش عطية

بعد نقل رياض القصبجي إلي المستشفي اكتشف الأطباء اصابته بشلل نصفي في الجانب الأيسر نتيجة ارتفاع ضغط الدم ولم يستطع أن يغادر الفراش ولم يستطع أيضا سداد مصروفات العلاج لأن التمثيل كان مهنة غير مضمونة وعلي كف عفريت.. وعاد إلي المنزل مع زوجته وابنه الوحيد فتحي الذي بدأ رحلة المعاناة ليوفر لأبيه مصروفات العلاج.
واتجه فتحي ابن القصبجي إلي نقابة الممثلين ليطلب منها اعانة لوالده الذي لم ينقطع عن سداد اشتراكات النقابة يوما بالرغم من أنه كان رقيق الحال، وظل يؤدي واجبه النقابي بإيمان وإخلاص لكن النقابة لم تحرك ساكنا..
وسمع محمود المليجي بالأمر فسارع بالذهاب إلي بيت رياض القصبجي ولحقه المنتج جمال الليثي الذي لم يكد يري رياض القصبجي طريح فراش المرض حتي خرج ثائرا علي نقابة الممثلين وقرر تكوين جمعية لجمع التبرعات لعلاج القصبجي وانضم إلي تلك الجمعية كل من المخرج فطين عبدالوهاب وكاتب السيناريو علي الزرقاني وبدأت بالفعل عملها فجمعت 300 جنيه فقط وهو ما يعادل ما يكسبه رياض القصبجي في عام حيث لم يكن دخله الشهري سوي 25 جنيها.
ولأنه فنان عظيم أسعد قلوب الجماهير فقد أرسل إليه عامل بالاسكندرية خطابا قال فيه إنه يتقاضي 16 قرشا في اليوم وأنه علي استعداد لأن يتنازل له عن نصف راتبه حتي يمن الله عليه بالشقاء!
وهذه اللمحة الانسانية من العامل البسيط تعد أكبر دليل علي حب الجمهور للفنان رياض القصبجي الذي
طالما أسعد الكثيرين من جمهور الترسو البسطاء وأعظم تكريم يحصل عليه الفنان في حياته وحتي بعد مماته هو حب الناس له.

في أبريل عام 1962 كان المخرج حسن الامام يقوم بتصوير فيلم 'الخطايا' الذي ينتجه عبدالحليم حافظ، وأرسل حسن الامام إلي الممثل رياض القصبجي للقيام بدور في الفيلم، كان حسن الامام قد سمع بأن رياض القصبجي قد تماثل للشفاء بعد الشلل الذي أصابه وأنه بدأ يمشي ويتحرك، فأراد أن يرفع من روحه المعنوية وكان الدور مناسبا جدا له.
وجاء الشاويش عطية إلي الاستوديو ودخل البلاتوه مستندا علي ذراع شقيقته وتحامل علي نفسه ليظهر أمام العاملين في البلاتوه أن باستطاعته أن يعمل.. لكن حسن الامام أدرك أن الشاويش عطية مازال يعاني وأنه سيجهد نفسه كثيرا اذا ما واجه الكاميرا فأخذ يطيب خاطره ويضاحكه وطلب منه بلباقة أن يستريح وألا يتعجل العمل قبل أن يشفي تماما وأنه أرسل إليه لكي يطمئن عليه. لكن الشاويش عطية أصر علي العمل وتحت ضغط وإلحاح منه وافق حسن الامام علي قيامه بالدور حتي لايكسر بخاطره.
ووقف الشاويش عطية يهييء نفسه فرحا بمواجهة الكاميرا التي طال ابتعاده عنها واشتياقه إليها ومضت لحظة سكون قبل أن ينطلق صوت الكلاكيت وفتحت الكاميرا عيونها علي الشاويش عطية الذي بدأ يتحرك مندمجا في أداء دوره.. وفي لحظة سقط في مكانه!
وانهمرت الدموع من عينيه الطفولتين وهم يساعدونه علي النهوض ويحملونه بعيدا عن البلاتوه، وعاد إلي بيته حزينا وكانت تلك آخر مرة يدخل فيها البلاتوه وآخر مرة يواجه فيها الكاميرا!
وبعد عام من تلك الواقعة وتحديدا في 23 ابريل من عام 1963 لفظ رياض القصبجي أنفاسه الأخيرة بعد أن قضي سهرة الوداع مع عائلته وتناول خلالها الطعمية واستمع إلي صوت أم كلثوم الذي يعشقه عبر الاذاعة.
ولكي تكتمل فصول مأساة رياض القصبجي التي بدأت بالتهام المرض لجسده العريض انتهت بأن أسرته لم تجد ما يغطي تكاليف جنازته وظل جسده مسجي في فراشه ينتظر تكاليف جنازته ودفنه حتي تبرع بكل هذه التكاليف المنتج جمال الليثي.. وهكذا كانت نهاية نجم الكوميديا الذي أضحكنا كثيرا مع اسماعيل ياسين درامية وحزينة.

من اشهر جمله فى السينما المصرية:شغلتك على المدفع بورلوم!!!!!!!!!!

وووووووووووووووووووووووو:عسكرى مخااااااااااااااالى شل.

هناك 16 تعليقًا:

كاتب مصري يقول...

فعلا أشهر وأجدع شاويش
شكرا لمرورك على مدونتي وجديدي سيكون الليلة بإذن الله .. قصة قصيرة بعنوان من نظرة عين أنت أول من يعرف بذلك أحببت أن أفردك بها قبل الجميع لأني أعلم أنني اكتسبت مدونة ثرية صديقة عن حق وهذا يدل على شخصية صاحبتها..
لن أطيل تحيتي وأنتظر زياراتك دوما

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كاتب مصرى**
هذا شرف عظيم لىّ.
اتمنى ان اكون جديرة به
وعند حسن الظن
ونحن ايضآ نتطلع
لتكرار زياراتك
ومة اخرى
شكرآآآآآآآآآآآآ.

funckydoctor يقول...

ايه المعلومات ده كلها
فعلا بوستات مميزة
وأنا عملى فى الروند بوروروم:D
وبشيل مخلة وأنا رايح المستفشى :d
تحياتى

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
funckydoctor
بقى انت عملك فى الراوند
بررررررررروم :D
ومخالى شيل وانت رايح المشتشفى!!!
شفت ازاى!!!!
ياحلاوة ياولاد!!!!!
جييل يبشر بكل خير :D
اضحك الله سنك ياطبيب دائمآ
ولك احتراماتى

Amgad يقول...

هكذا دائما المحترمون والمخلصون والفنانون ماتوا ولم يجدوا ما يغطي تكاليف جنازتهم

اسف علي تعليقي علي الجزء الحزين
ولكنه واقع مؤلم
خالص تعازيا علي حال البلد
وختاما :صعبان عليا حالنا

أحمد كمال يقول...

هو انتي بتحبي الشاويش عطية للدرجة دي ؟ :)

شكرا على الموضوع و المعلومات و الصور

تحياتي

أسير حبيبتي يقول...

السلام عليكم
نووووورا
ازيك و ايه اخبارك ؟
يارب تكوني بخير
آسف جدا على انقطاعي عن المدونة
لكن كان غصب عني

بس ايه البوست الجامد دة
بجد الرجل دة بحبه جدا
احييكي جدا على مجهودك

تحياتي
عدنان

blue-wave يقول...

تحياتى على المجهود المبذول فى حق شخصيه منسيه لدى اغلبنا
تحياتى

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
amgad
تصدق ان اغلبية من نعتبرهم من عمالقة النجوم بالامس (وفى مجالات شتى )ماتوا وهم يعانون من شظف العيش وقلة المال :ولنا فى فناننا هذا مثلا وحكاية النهاية الحزينة له ومن قبله مثلا فان جوخ وبيتهوفن وموتسارت وهذا الاخير دفن فى مقابر الصدقة!!!! ياالله سبحانك لك فى هذا حكم.
وليس ختامآ بل بداية واولآ
صعبان علىّ حالنا
وتشكراتى.

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أ.احمد كمال
(اه ياأستاذ اوى جدآ خالص ومخبيه فى قلبى من سنين وساكته ومداريه:D)
ولا شكر على واجب بل انت من يشكر على رحاياه وافكاره ونقاشاته
وبعدين!!!
مين اللى ما يحبش الشاويش عطيه!!!
(مع الاعتذار للكاتب انيس منصور وروايته:مين ما يحبش فاطمة)

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اسير حبيبته
حرر الله اسرانا جميعآ
كيف حالك يا أسيييييييير
وماالذى منعك عن زيارتنا كل تلك المده
لعله خير ان شاء الله وحمد لله على سلامتك.
الشاويش عطية فعلا شخصية نادرة لاتتكرر كثيرآ حتى ان شاب فى مثل سنك مازالت تجعله يحبها جدآ.
وانت من نشكره على كريم الزيارة.
ولك تشكراتى

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
blue -wave
اهلا يادكتور
والشاويش عطية كما قلت شخصية لا تتكرر كثيرآ فهى متفردة ومتميزة.
ولك تشكراتى واحتراماتى.

Wael يقول...

الله , البوست ده جاااااامد

بجد بحب الراجل ده , وهو اللى بيأكدلى ان الفن بالفطرة مش بشهادة معهد التمثيل او بالوراثة او اللى بنشوفه الايام دى

nice post ya doc (:

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
wael**
الله يرحمه هو وجميع موتانا اللهم امين.
الموهبة فعلآشىءمهم جدآ وخاصة فى مجال الاضحاك ,بقصد ممكن اى حد يبكيك (واحنا مش ناقصين)لكن مش اى حد ممكن تضحك معاه الاإذاكان متمكن من الاضحاك(ولااقصد الاستهزاء بخلق الله كالضحك على ذوى العاهات مثلا او الشقلبة وعمل اشكال بالوجه )لكن خفة الدم الطبيعى دى موهبة من الله عز وجل ,دى ارزاق من الله سبحانه وتعالى.
و
nice 2 see u ya professer ):

Blue Nile يقول...

موضوعاتك مميزة اوي يا دكتورة
تحياتي

norahaty يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
blue nile
متشكرين يافندم لذوقك
وهذا من حسن ادبك الجم.
وتقبلى تشكراتى للمرور
والتعليق.